شمس البـــــــــــــــــر


عزيزى الزائرنتمنى ان تسعد بوقتك فى المنتدى ويسعدنا ان نتضم الينا بتسجيلك سلام يسوع معك



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مفهوم المحبة فى المسيحية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
توتة العسل
عضو جديد
عضو جديد


انثى عدد الرسائل : 4
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 22/11/2008

مُساهمةموضوع: مفهوم المحبة فى المسيحية   السبت نوفمبر 22, 2008 5:06 am

كتب لنا أحدهم يقول :" نظرية المحبة التي تتكلمون عنها غامضة ". وأتبع هذا بمجموعة من الاعتراضات والنقد التقليدي الذي بلاه الاستعمال والذي لم يقف مرة على قدمين لهزال وضعه . وفي هذه الأسطر القليلة لا أريد أن أشرح نظرية تدعى بنظرية المحبة في المسيحية, بل أحب أن أقول للصديق السائل أن المسيحية هي المحبة بعينها , لا مجموعة من النظريات والمبادئ الجافة الصماء . لقد جسد الله مفهوم المحبة بتجسده المعجز , ومات المسيح على صليب الجل جثة . فهل في هذه التضحية لأجل كل من يؤمن بالمسيح حب, أم عاطفة خالية من المعنى ?..

"ليس لأحد حب أعظم من هذا أن يضع أحد نفسه من أجل أحبائه " . هذا ما يؤكده يسوع المسيح نفسه في الإنجيل كما كتبه يوحنا البشير . وحيال هذا, أسأل نفسي وليسأل كل عاقل نفسه , هل يقدر أن يعبر إنسان عن محبته بأكثر من تقديم نفسه فداء لمن يحبه ?...

كثيرون هم الذين ينطقون بعبارات مملوءة تضحية وفداء وفي تاريخ البشرية أمثلة عديدة عن أناس ضحوا بأنفسهم فداء لسلامة أوطانهم أو أهلهم أو أبنائهم أو حياتهم . فالأم تقول لطفلها :" حياتي فداء لسلامتك يا بني ". وقد ترمي بنفسها في الهلاك لتخلص ولدها من الموت غرقا مثلا .

والمحب يقول لحبيبته :" فداؤك نفسي يا حبيبتي " . ومع أن هذا القول صورة أو تعبير عما في القلب , فإنه لا يخرج غالبا إلى حيزالتنفيذ إذا دعت الحاجة بسبب محبة الذات التي تفوق محبة الغير .

ولكن ...ولكن... من ذا الذي يقول لأعدائه سأقدم نفسي ذبيحة بدلا عنكم كي تنالوا الحياة ?من ذا الذي يرضى بالموت مسمرا على صليب من الخشب محتقرا ومخذولا كي ينقذ من العقاب عدوه ?. لا بشر مطلقا .

إنسان واحد ,يسوع المسيح , فعل ذلك لأنه جاء في جسد إنسان . فالبشر في محدودية مكانتهم وأعمالهم ومحبتهم لا يقدرون .يسوع وحده قادر أن يسكب المحبة في قلوبنا وأن يهب الحياة لأنه مات كي يميت الموت ويعطي الحياة .

المسيح مات مدفوعا بمحبته ولم يحب فقط الذين يحبونه , بل أحب حتى أعداءه ومات عنهم , لذلك فهو يطلب منا أن نحب أعداءنا أيضا , حيث يقول :" إذا أحببتم الذين يحبونكم فأي فضل لكم ? " ويقول لنا :" أحبوا أعداءكم ".إن محبة العدو تختلف عن محبة القريب. فهي ليست ناتجة من القلب فقط بل من إرادتنا أيضا , إنها إنتصار على مشاعر العداء التي هي شيء طبيعي فينا , إنها إرادة الخير لمن لا يحبوننا وخدمة أولائك الذين يسيؤن إلينا ويضايقوننا .

قد نتساءل من يستطيع أن يصل لمثل هذه المحبة , ولكن , ألا نعتقد بأن الله الذي خلقناوالذي يطلب منا أن نحب أعداءنا يقدر أن يجعل كل الناس هدف حياتنا , ويعطينا قوة لنسامح الآخرين عوضا عن مقابلة الشر بالشر ?.

وقد يقول البعض : إن التسامح ضعف , أو إن من يسمح ويغفر جبان لا يقدر أن يواجه الوقائع بشدة وعنف . من السهل جدا أن يقابل الشر بالشر , وأن يستخدم المرء قاعدة العين بالعين والسن بالسن . ولكن النبيل الكريم الشجاع هو الذي يتمهل ويتحكم بعواطفه ونزواته ويصفح عند الإساءة مبتسما . وهذه الإبتسامة ليست إلا المظهر أو الدليل أو المؤثر الذي يعطينا درجة حرارة الغليان في الصدر . وبينما تغبر العيون المحمرة عن الغضب والنقمة , تهزنا الإبتسامة وتسمو بصاحبها لأنها الوردة التي تتفتح فوق الأشواك والطيب يعطر أجواء العفونة والفساد . إن وردة الصفح والتسامح تسمو دائما فوق أشواك الغضب والرغبة في الإنتقام . وعندما يسامح أحدنا صديقا على زلة أو هفوة فإن ما يدفعه إلى ذلك محبته لهذا الصديق ورغبته العميقة في تناسي السيئة والحفاظ على الأخوة .

يقول المرنم :
إن من يذكر ذنبا منه إن زل صديق يتناسى الشر حالا ذلك الخل الحقيق
ان من يذكر ظل كل ما فيها يزول فكما الأفراح تمضي هكذا الحزن يحول




يأمرنا الكتاب المقدس , كلمة الله قائلا : " كونوا لطفاء بعضكم نحو بعض , شفوقين مسامحين بعضكم بعضا كما سامحكم الله في المسيح ". المحبة ثمر الروح , ونتاج عمل الله في حياة كل مؤمن , وخلاصة تلك التجربة المعجزية , سكنى المسيح في قلب المرء . إنها إختبار شخصي , ونتيجة تفاعل داخلي لا يظهر لك منه إلا نوره وحرارته , أما هو فغامض بالنسبة لك , ولا يتضح إلا حين يصبح قلبك مركزا لتلك التفاعلات , فهل تريد أن تستنير بنور المحبة المسيحية وتستدفئ بحرارتها ? تعال إلى المسيح .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
jak
مدير المنتـــــــدى
مدير المنتـــــــدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 196
الاوسمة الحاصل عليها : :
تاريخ التسجيل : 04/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم المحبة فى المسيحية   الإثنين نوفمبر 24, 2008 1:06 pm

هاااااااااايل يا توتة الرب يباركك ويعوض تعب محبتك على موضوعك الجميل ده

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shamsalbr.mam9.com
عاطف منير
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 5
العمر : 57
تاريخ التسجيل : 01/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم المحبة فى المسيحية   الجمعة أغسطس 19, 2011 1:28 am

احب الله العالم حتي بذل ابنه الحبيب لكي لايهلك كل من يؤمن به
يسوع الحب يسوع الرحمه يسوع الحنان يسوع القدوس يسوع الابرع جمالا من بني اليبشر
مين زي يسوع ياناس اذكرني يارب متي جئت في ملكوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مفهوم المحبة فى المسيحية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شمس البـــــــــــــــــر :: «°•.¸ :: المنتدى المسيحى :: ¸.•°» :: منتدى الموضوعات الروحية-
انتقل الى: